المدخلى طعن و قطع العلامة بكر أبو زيد ولكن لم يبدعه !!!

 

قبل وفاة العلامة بكرابو زيد رحمه الله قام ربيع المدخلى بتصنيف كتاب ينتقد فيه سيد قطب وشحن هذا الكتاب بالأكاذيب والافتراء على سيد قطب , ثم ارسل الكتاب الى الشيخ العلامة بكر بن ابى زيد رحمه الله , وطلب منه أن ينظر فى الكتاب ويقدم له كنوع من التزكية للكتاب , وأخذ ربيع يلح على الشيخ ويتزلف له حتى يحقق له طلبه , لعلمه بمكانة الشيخ وقيمته العلمية , لكن الشيخ حينما نظر فى الكتاب أصيب بالدهشة من شدة الكذب والأفتراء على سيد قطب , فقام الشيخ بكتابة رد سريع على تلك الأكاذيب ونسف الكتاب نسفا  كعادته مع المخالف وسمى الرساله بأسم الخطاب الذهبى وهى منشورة على المدونة هنا

وبعد أن وصل الرد الى ربيع اشتد غيظه , وكعادته فى اتهام مخالفيه والاجهاز عليهم حتى وان كانو على الحق وهو على الباطل , قام ربيع بكتابة رد على كلام الشيخ بكر رحمه الله , شحن هذا الرد بسوء الادب والتطاول والكذب والافتراء على العلامة الشيخ بكر رحمه الله , وبعد ان كان الشيخ بكر عالم ثبت ثقة بين عشية وضحاها تحول الى رأس من رؤس البدع لمجرد انه كشف اباطيل ربيع وافترائه على الناس.

ومما جاء فى رسالة ربيع التى سماها ” الحد الفاصل بين الحق والباطل

ومما جاء فى المقدمة فقط ولا اقول الكتاب كله لا فى مقدمة الكتاب ما يلى :   

كان الشيخ بكر جنديا مناضلا عن السنة

لم يفاجأ أهل السنة به إلا وهو في الضفة الأخرى ؛ ضفة أنصار البدع وحماتـها والذابين عن زعمائها ومناهجهم وأفكارهم

فلم يشعروا أهل السنة إلا وقد وجه لهم أول قذيفة( لاجديد فى الصلاة )هزت مشاعرهم وجعلتهم يقلبون أكفهم دهشة وحيرة وتعجبا ثم قرروا الإغضاء عنه والسكوت المطبق عنه أملا أن يندم ويعود إلى صوابه بمحاسبة نفسه ومراقبته لربه  ثم إذا بـهم يفاجأون مرة أخرى بقذيفة كبرى(كتاب تصنيف الناس)، أكبر من أختها فكان وقعها أشد، وأثرها أنكى فعظمت الدهشة، وكثر الاستنكار، فمن حاث على الرد عليه ومن مستعد للرد عليه 

ولم يكفه كل هذا من انتشار فتنته من جهة ومن صبر وسكوت أهل السنة المظلومين من جهة أخرى، بل وجه لأهل السنة هذه القذيفة الثالثة(الخطاب الذهبى ) التي هي أكبر من أختيها

ماذا حوت أوراق الشيخ بكر؟

يمكن أن نسمي هذه الأوراق بالصفحات الظالمة

             1-لأنـها اشتملت على الباطل والإثم وخلت خلوا كاملا من العلم وأساليب العلماء وحشيت بالتلبيس الذي خدع الشباب الحزبي ورسخ في نفوسهم ما غرسه فيهم دعاة الباطل من تقديس من لايجوز تصنيفه إلا في أئمة الضلال الجامعين للبدع الكبرى التي قل أن تجتمع إلا فيمن طبع الله على قلوبـهم وأصمهم وأعمى أبصارهم، ولا يستمر على تقديسه والذب عنه بعد أن قيض الله من يكشف عواره ويبين ضلاله إلا كل من سقط من عين الله

   2- ولأنـها قد تعمد صاحبها الإجمال والإطلاق كما هو شأن كل ناصر للباطل مدافع  عنه، تعييه الأدلة ويعجز عن النقد العلمي الصحيح ومقارعة الحجة بالحجة فيلجأ إلى التمويه والإجمال والغمغمة

وهنا رابط كتابه على موقعه 

http://www.rabee.net/show_des.aspx?pid=1&id=2&gid=

قلت سبحان الله هذه المقدمه فما بالكم بالكتاب !!!

والأغرب من هذا إن ربيع بعد كل ذلك قال فى درس له أنا لم ابدع بكر ابو زيد من ينقل عنى إنى بدعته فهو كاذب !

والرابط هنا

    http://www.youtube.com/watch?v=sgw8kUmItfg

قلت سبحان الله كل هذا ولم تبدعه أمال لو بدعته كنت هتقول فيه ايه أكتر من هذا !!!  

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

مدونة التاعب

أبو المُنتصر محمد شاهين التاعب: باحث في الأديان والعقائد والمذاهب الفكرية المعاصرة

مُكَافِح الشُّبُهات

أبو عمر الباحث - غفر الله له ولوالديه

مدونة أبوعمارالأثري

أبوعمار الأثري: طالب علم متخصص في نقد المسيحية ومقاومة التنصير والرد على الشبهات المثارة حول الإسلام العظيم

الرَّد الصَّرِيح عَلَى مَنْ بدَّل دِينَ المَسِيح

تَحتَ إِشْراف:المُدَافِع السَّلَفِي ــ أَيُّوب المَغْرِبِي

مدوّنة كشف النصارى

للحق دولة ، وللباطل جولة

%d مدونون معجبون بهذه: